بدري ضاهر وحيداً

وحيداً كان يصرخ في لجنة الإدارة والعدل الأسبوع الماضي متسائلاً كيف وأين تصنف "الكونتينرات" ليتقرر تفتيشها أو عدمه أو تحديد الرسوم الجمركية لكل منها. سبق لمدير الجمارك بدري ضاهر أن راسل التفتيش أكثر من عشرين مرة بهذا الشأن لكن رئيس التفتيش القاضي جورج عطية لا يبالي برسائل ضاهر من قريب أو بعيد، أما رئيس الجمهورية العماد ميشال عون فيغض النظر عن تحويل عطية الجهاز الرقابي الأهم في الدولة إلى ضابطة عدلية خاصة بمنع التدخين في الإدارة العامة. ومع ذلك لا يكل بدري ضاهر أو يمل أبداً؛ فقبل أكثر من شهرين دعا رئيس الجمهورية المجلس الأعلى للدفاع إلى اجتماع طارئ ومهم كان على جدول أعماله الفعلي بنداً واحداً فقط هو إيقاف التهريب؛ لكن ما كاد الاجتماع ينتهي حتى كان المعنيون به يتجاهلون مقرراته المهمة بشكل كامل أو بشكل وقح صراحة. جميعهم باستثناء بدري ضاهر؛ انطلق الرجل مع جهازه الصغير ليفعلوا كل ما بوسعهم هنا وهناك لإيقاف المهربين ومصادرة بضائعهم من الأسواق مستفيداً من هامش العمل الصغير الذي تسمح به القوانين. وها هي الأخبار تتواصل: بعد توقيف سيارة محملة بكحول مهربة تم استجواب السائق وبناء على اعترافاته السريعة دهمت قوة من الجمارك مستودعين لتجار الكحول تحتوي على كميات ضخمة من الويسكي المهرب والويسكي المزور.

 

مقالات مشابهة

سامي للسعوديين: جعجع وجنبلاط خونة.. وأنا البطل

تستحق مقابلة رئيس حزب الكتائب سامي الجميل مع صحيفة الشرق الأوسط أن تقرأ كلمة كلمة للتمعن في كيفية تقديم هذا السياسي اللب...

جعجع في كندا: الاتكال في الحشد على جوزف عطية

تبين أن العامل الرئيسي في استقطاب رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع للمغتربين اللبنانيين في كندا هو ... الفنان جوزف عط...

مكاري ونكاته المقرفة

لا بدّ أن تقصد "سيارة الاصلاحات" قصر النائب السابق فريد مكاري في أنفة لتتزود بالبنزين؛ نائب رئيس مجلس النواب السابق الشا...

روكز يتبنى اقتراح جعجع: "حكومة اختصاصيين"

على طاولة الحوار الاقتصادي في قصر بعبدا فتح كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري عينيهما غير ...