سؤال لرئيس بلدية الفنار بشأن استنسابية التكليف

Refresh

تقدم أحد أعضاء بلدية الفنار بسؤال لرئيس بلدية الفنار جورج سلامة بشأن الاستنسابية في تكليف المنازل والمؤسسات التجارية في الفنار. وأشار عضو المجلس البلدي في سؤاله إلى أن مؤسسة RAK التجارية التي تقع في العقار رقم 17/ فنار تعمل منذ أكثر من أربع سنوات بعلم البلدية لكن الأخيرة لم تكلفها بعد. أشار أيضاً إلى أن المستودع الواقع في العقار 1587/ فنار لصاحبه السيد حسين أمهز يحظى بتجاهل البلدية رغم أنه شاغل حالياً.

وكان رئيس بلدية الفنار جورج سلامة قد احتفل منذ بضعة إيام ببدء العمل بملعب كرة سلة جديد في الفنار، دون أن يترك أية مرجعية روحية أو سياسية أو أمنية إلا ويشكرها لتسهيل بناء الملعب، موحياً بأنه إنجاز عظيم فيما هو مشروع خاص يبغي الربح الماديّ و... المعنوي.

ولاحقا ردت إدارة اكاديمية كلاتش الرياضية بالبيان التالي: "ذكر مصدر لموقع Refresh انّ الملعب الذي أنشأ حديثاً في الفنار داخل مجمّع جورج سلامة الرياضي والسياحي كان محل ترحيب وتنويه من كافة مرجعيات المنطقة والرأي العام، كونه شكّل مساحة انتظرها الاهالي منذ سنوات طويلة كي تؤمن لأطفالهم واولادهم المكان المناسب لإحتضنانهم وابعادهم عن آفات المجتمع السيئة.

ويتابع المصدر: يدأب أحد الأشخاص المعارضين لاي سبب، ايا كان، حتى لو كان على حساب مصلحة عامة، على ترويج اخبار كاذبة وهي بالحقيقة مضحكة ومخجلة وتدلّ على غياب للوعي والمسؤولية. فقبل 18 عاماً، بدأت اعمال تأسيس مجمّع رياضي وسياحي في الفنار، ووجه آنذاك صاحب المشروع الاستاذ جورج سلامة رجل النهضة في المنطقة بكل محاولات التفشيل، لكنه استمر في النضال من اجل ان يكون للفنار مساحة رياضية وسياحية يفتخر بها الاهالي. مع العلم انّ الاستاذ جورج سلامة يُشهد له بإعتراف كل اهالي الفنار بأنه من اسّس وبنى طرقاتها بعد نسيان واهمال دام سنوات وسنوات. واستثمر سلامة في الحجر والبشر، فهل من يفعل كل هذا الانماء يكون لاهداف تجارية؟

وتابع المصدر: الحقيقة هي، التي ستظهر عاجلا أم آجلا، انّ قائد منتخب لبنان جان عبدالنور المعروف بنزاهته ونبل أخلاقه في الوسط الرياضي، طلب موعداً للجلوس مع الاستاذ جورج سلامة، وكان تأسيس ملعب كرة سلة وكرة الطائرة يليق بالمنطقة ويرفع من شأنها الرياضي الطبق الاساسي، حيث إنّ عبدالنور يملك اكاديمية لتعليم كرة السلة انطلقت قبل 4 سنوات، ولم يكن مركزها اساسا في الفنار، ولكنه قدم مشروعا متكاملا لنقلها الى الفنار. فلم يظهر الاستاذ سلامة إلا كل الحرص والمتابعة والدعم كي يكون للفنار منشأة رياضية بالدرجة الاولى تسمح لاولادها وشبابها بممارسة الرياضة في اجواء سليمة ومؤاتية وثانيا لانّ فتح المجال امام النشء الجديد للتدرب وفق الاساليب الحديثة بقيادة شخص كفوء مثل عبدالنور هو خطوة ونقلة نوعية للمنطقة. وبادر الاستاذ سلامة حتى الى التأكيد لعبدالنور انه يستطيع استخدام الحديقة العامة التي يملكها سلامة في حال كانت تسمح له بتدريب الاولاد على اللياقة البدنية، فأين تكون المصلحة التجارية؟

لا بل إنّ الاستاذ سلامة حرص على إبلاغ عبدالنور بأنه يريد ناديا يمثل الفنار بكل النشاطات الرياضية على مساحة الوطن إيمانا منه بضرورة إعلاء شأن الرياضة، لكن يبدو انّ البعض يصرّ على ممارسة النكاية."

Refresh

 

مقالات مشابهة

سامي للسعوديين: جعجع وجنبلاط خونة.. وأنا البطل

تستحق مقابلة رئيس حزب الكتائب سامي الجميل مع صحيفة الشرق الأوسط أن تقرأ كلمة كلمة للتمعن في كيفية تقديم هذا السياسي اللب...

جعجع في كندا: الاتكال في الحشد على جوزف عطية

تبين أن العامل الرئيسي في استقطاب رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع للمغتربين اللبنانيين في كندا هو ... الفنان جوزف عط...

مكاري ونكاته المقرفة

لا بدّ أن تقصد "سيارة الاصلاحات" قصر النائب السابق فريد مكاري في أنفة لتتزود بالبنزين؛ نائب رئيس مجلس النواب السابق الشا...

روكز يتبنى اقتراح جعجع: "حكومة اختصاصيين"

على طاولة الحوار الاقتصادي في قصر بعبدا فتح كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري عينيهما غير ...