اسعار البنزين ارتفعت أكثر من 5000 ل.ل.!

كريستال خليل

خلال الشهور القليلة الماضية ارتفعت اسعار المحروقات بشكل تدريجي حتى وصل سعر "تنكة" البنزين 95 أوكتان الى 27300 و98 اوكتان الى 27900.
اليوم شهدت الاسعار تراجعا بـ200 ليرة لنوعي البنزين، لكن التدقيق يبيّن ان سعر "التنكة" ارتفع بالمجمل اكثر من 5000 ل.ل.
ففي تاريخ 9 كانون الثاني كان سعرها 21800 فيما السعر اليوم 27100. ارتفاع لا يشعر به المواطن مباشرة لكنه يؤثر على جيبه قبل آخر كل شهر، خصوصاً أن ارتفاع سعر البنزين يرفع أسعار الكثير من المواد الاستهلاكية التي لا تعود إلى سعرها الطبيعي عند انخفاض الأسعار..والجدير ذكره هنا أن بدل المواصلات يبقى ثابتاً حين يتحرك سعر البنزين نزولاً وصعوداً.

وما زاد الطين بلّة بالنسبة لأصحاب محطات المحروقات هو تراجع سعر صرف الليرة مقابل الدولار، واضراب موظفي مصرف لبنان، وتوقف جلسات المقاصة بين المصارف. وهو ما رفع حدة التوتر بين أصحاب محطات المحروقات وشركات البترول اذ بدأت هذه الأخيرة ترفض التعامل بالليرة وتقدم فواتيرها بالدولار؛ الامر الذي يقتطع من أرباح صاحب المحطة أكثر من 300 ل.ل. من كل صفيحة بنزين.

نقيب أصحاب محطات المحروقات سامي براكس قال لموقع Refresh.com.lb إن النقابة كانت بصدد الاجتماع بوزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني الأسبوع الماضي الا ان هذا الاجتماع تأجل في المرة الأولى بسبب انشغال الوزيرة في ملف الموازنة واضطرارها للبقاء في اجتماع مجلس الوزراء لوقت متأخر، ثم وعاد وتأجل مرة أخرى بسبب حادث شخصي دخل النقيب على إثره إلى المستشفى.

وشدد النقيب على ان الشركات عادت للتعامل مع أصحاب المحطات بالليرة كما هو مطلوب، الا ان الاجتماع مع الوزيرة لابد منه لإصدار قرار يلزم الشركات بهذا التعامل بحسب مذكرة وزارة الطاقة والمياه التي تعطي الحق لأصحاب المحطات بالشراء والبيع بالعملة اللبنانية بحسب جدول تركيب الأسعار المعتمد والمبني على الأسعار العالمية.

وطمأن براكس انه لا تحرك لأصحاب المحطات يلوح في الأفق، لأنه هناك ثقة متبادلة بين أصحاب المحطات والنقابة وعندما ترى الأخيرة ان هناك ضرورة لتحرك جماعي فهي لن توفر طاقاتها لأنه من غير المسموح المس بحقوق أصحاب المحطات.

Refresh

 

مقالات مشابهة

المدرب الدولي مروان الأسمر يكشف: هذا هو السياسي اللبناني الأقوى في الخطابة والظهور الاعلامي!

ما بين كندا والعالم العربي ولبنان لمع إسم مدرب مهارات التواصل، اللبناني مروان الأسمر، وهو المتخصص بتنمية الذكاء الإجتماع...

أوكرانيا أخرى في جبيل: أوكرانيا الحقيقية

ارتبط إسم أوكرانيا عندنا بالدعارة؛ واحدة من آلاف الأفكار الراسخة في العقول الصدئة. هناك من قرر بشكل جماعي أن يختزل "بلد ...

رياح جزينية تعصف بقبضة القوات التنظيمية الحديدية

يبدو أن ما تواجهه القوات اللبنانية في جزين لن يمر مرور الكرام وما يحصل هناك يدفع إلى إعادة النظر بكل ما أشيع عن “التنظيم...

الكتائب تستنكر على مضد

لوحظ أن الحزب المسيحي الوحيد الذي تأخّر باستنكار كلام رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر هو حزب الكتائب. حزب الجميل...